مناقشة مشروع تخرج لكلية الصيدلة لعام 2020 – 2021 بعنوان ” تأثير الاضطرابات الغدّيّة على استقلاب الشحوم”

بإشراف الدكتورة راما عيًاش وبحضور لجنة التحكيم: أ.د. قصي الشوك وأ.د.عبد الناصر عمرين، ناقش كل من الطلبة: رؤى زياد قدّور، إسراء محمد جمعة، لارا هادي شحادة، ولونا محمد عيد دامر مشروع تخرجهن لنيل درجة البكالوريوس في الصيدلة للعام الدراسي 2020- 2021 بعنوان ” تأثير الاضطرابات الغدّيّة على استقلاب الشّحوم” ، تلخص البحث في أن إمكانية اضطرابات الغدد الصمّاء وإعطاء الهرمونات المختلفة أن تغيّر مستويات الشحوم في البلازما، مما قد يزيد أو يقلّل من خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية المرتبطة بتصلّب الشرايين، وتكون الاختلافات مرتبطة بشدة المرض، والعوامل الوراثية الكامنة، والاختلافات في العوامل البيئية مثل النظام الغذائي، وبما أن تنظيم عملية تصنيع واستقلاب الشحوم والبروتينات الشحمية يتم بواسطة عدد من الهرمونات من بينها هرمون البرولاكتين وهرمون النمو وعدة هرمونات، لذا فإن أي خلل في مستوياتها المصلية ستؤثر على نمط الشحوم عند المصابين بالاضطرابات الغدّيّة.

Powered By Guestra ©2021