فلسفة الجامعة

 

تباشر الجامعة في كليات ست هي الأقرب لاحتياجات سوريا والمنطقة العربية من كفاءات بشرية علمية تتحلى بالإبداع والفكر الخلاق وهي

 

كلية إدارة الأعمال
كلية تكنولوجيا المعلومات
كلية الهندسة والتكنولوجيا
كلية طب الأسنان
كلية الصيدلة
كلية الآداب والعلوم

•تطرح الجامعة برامج حديثة تواكب آخر المستجدات العلمية في هذه التخصصات وتربطها بشبكات المعلومات والتعلم الالكتروني والمكتبة الالكترونية. تشير أدبيات التعليم العالي بأن الجامعة تجمع وظائف ثلاث:
التعليم، والبحث العلمي، وخدمة المجتمع.
ولتحقيق ذلك:

• تركز الجامعة على بناء منهجية دراسية حديثة بتطبيق أحدث الخطط الدراسية القابلة للنمو والتطور المستمر لمواكبة المتطلبات العلمية ومتطلبات المجتمع وسوق العمل.

• وتطبق الجامعة نموذج الدراسة وفق النظام الفصلي والساعات المعتمدة المعمول به في الجامعات المتميزة في الولايات المتحدة الأمريكية والدول المتقدمة الأخرى، مما يعكس توافر دراسة متعمقة في مواد التخصص الدقيق بالإضافة إلى مواد استدراكية من قبل أساتذة اكفياء في التخصص، وتستخدم اللغة الانجليزية في التدريس، لإكساب الطالب مهارات لغوية للاطلاع على مصادر المعلومات والمراجع المختلفة المنتشرة عالمياً.

• ويشكل الطلبة المحور الرئيسي لوجود الجامعة، لذا توفر الجامعة جميع الوسائل المؤدية للتعلم النوعي، وتتبع الجامعة أحدث الأسس لاختيار الطلبة المتفوقين ضمن معايير قبول معتمدة. ويخضع الطلبة إلى تقييم شامل للقبول في الجامعة، لإعطائهم ما يحتاجونه من جرعات تنمية في المهارات اللغوية والحاسوبية حسب مستوياتهم.

• تؤمن الجامعة البنية التحتية التعليمية من مكتبة رائدة مشاركة في معظم الدوريات العالمية، ومختبرات وورش فنية، وتجهيزات حديثة، وشبكة انترنت كاملة داخلية مرتبطة مع شبكة الانترنت العالمية للوصول إلى المعلومات أينما كانت، وبسرعة فائقة.

• وتتبع الجامعة أحدث الأساليب الدراسية في بناء استقلالية الفكر والبحث والاستقصاء وحرية الإبداع مستخدمة المكتبة والمختبر والصف المفتوح، وربط المنزل بالجامعة الكترونياً، بالإضافة إلى برامج المواد الدراسية واللغات الأجنبية والتقييم المعرفي الشامل للطالب، ثم إجراءات البحث والتقييم والأطروحة.

• ويشكل الكادر الأكاديمي البنية الرئيسية الفكرية لبرامج الدراسات المتخصصة، لذا تسعى الجامعة إلى استقطاب نخبة مميزه من أعضاء هيئة التدريس، كما تسعى الجامعة إلى رفع مستواهم العلمي وتحسين أدائهم عن طريق عقد ورش تعلم مستمرة من خلال مركز التطوير الأكاديمي في الجامعة لتقييم أدائهم وإنتاجهم العلمي كأساس للتر فيع وتجديد العقود معهم.

•وتقوم الجامعة بتوثيق علاقاتها مع الجامعات العالمية من خلال اتفاقيات تعاون علمي في التدريس والبحث العلمي.

• تطبق الجامعة مفهوم التقييم الذاتي الشامل (ETS) بعد استكمال الطالب دراسته لخطته الدراسية الكاملة ومع امتحانات تخرجه لمعرفة مستوى مخرجات التعلم لاستخدام ذلك في التغذية الراجعة لتحسين أساليب ومهارات التدريس في الجامعة. سيكون البحث العلمي والنشر في المجلات المحكمة والمميزة لدعم المعرفة الإنسانية من أعمدة عمل البحث العلمي، كما يكون ترجمة نتاج البحوث إلى براءات اختراعات لدعم التطور التكنولوجي من أعمدة عمل التطور التكنولوجي، وتسعى الجامعة إلى بناء حاضنات تكنولوجية لترجمة مشروعات بحث الطلبة والخريجين وأعضاء هيئة التدريس الباحثين إلى سلع وخدمات تكنولوجية تزود قطاع الصناعة بتطبيقات معرفية جديدة.

• وترتبط الجامعة من خلال البحث والتطوير في تقديم الاستشارات لتحسين مستوى الأداء في الصناعة والإنترنت.

Powered By Guestra ©2017